نسخة تجريبيـــــــة
د/ علي جمعة يكمل الخطبة بعد هجوم المختل.. ويؤكد: من يثيروا الفتن هم الملعونين بنص القرآن

كتب: محـمد فـرج

بتاريخ: 08-10-2011

قام أحد المختلين بمقاطعة مفتي الجمهورية د. علي جمعة أثناء إلقاء خطبة الجمعة بمسجد الرحمة ببورسعيد أثناء إفتتاح التوسعات الجديدة بالمسجد، ليتجاوز الشاب الأخرق حرمة المساجد ويرتكب إثم مقاطعة الخطيب ويتهم فضيلة المفتي بأنه من أتباع النظام السابق.

وقام المصلون بالتجمع حول هذا الشخص الذي يدعى "ع.هـ" وتم إخراجه من المسجد ليتابع الإمام خطبته بعد ترديد كلمة "حسبنا الله ونعم الوكيل".

وشدد د. جمعة على أن أصحاب إثارة الفتن هم الملعونين بنص القرآن والسنة، موضحاً أن النبي عليه الصلاة والسلام حذر الأمة الإسلامية من هؤلاء، مستكملاً حديثه عن قيمة وعظمة نصر أكتوبر المجيد وأخذ عبرة كبيرة منه بالتمسك بقيم وأخلاق وحب النبي عليه الصلاة والسلام.

وشارك فضيلة الإمام العلامة في افتتاح المسجد د. محمد القوصى وزير الأوقاف واللواء أحمد عبدالله محافظ بورسعيد ومدير أمن المحافظة بصحبة العديد من القيادات.

وتكلفت التوسعات بمسجد الرحمة ملايين الجنيهات، نظراً لأنه ملحق به دار تحفيظ للقرآن ومصلى للسيدات، بالإضافة إلى العديد من الأنشطة الدينية الأخرى.


التقييم الحالي
بناء على 107 آراء
أضف إلى
أضف تعليق
الاسم *
البريد الإلكتروني*
عنوان التعليق*
التعليق*
البحث